All Insights

A Year of Dakira – عام من برنامج ذاكرة

Capture decran 2022 10 06 120429
byHigh Atlas Foundation
onOctober 6, 2022

The USAID Dakira (Arabic for “memory”) program was officially launched in October 2021. In celebrating the completion of its first year, we are delighted to launch the first Dakira newsletter, which provides a general overview of the program, highlights milestones and activities so far, and calls on the Moroccan people and diaspora to reflect and share their own memories and meanings of “Moroccanness.”

تم إطلاق برنامج ذاكرة المدعم من قبل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية رسميًا في أكتوبر 2021. واحتفالاً بمرور سنة على إطلاقه، يسعدنا إطلاق النسخة الأولى من الرسالة الإخبارية لبرنامج ذاكرة والتي تقدم لمحة عامة عن البرنامج، وتسلط الضوء على أبرز الإنجازات والأنشطة التي تم تحقيقها حتى الآن، كما تدعو الشعب المغربي داخل المغرب وفي المهجر إلى استحضار ذكرياتهم ومعانيهم الخاصة المرتبطة بمفهوم “تمغربيت” ومشاركتها

The USAID Dakira Program, implemented by the High Atlas Foundation and its partners, Mimouna Assoication, Fondation Memoires pour l’Avenir, Essaouira Mogador Assoication, Sefrou Association for Multidisciplinary Arts, and Fondation Miftah Essaad, aims to collaboratively develop and pioneer a unique participatory approach to the educational preservation of Morocco’s multicultural history.

تحت إشراف مؤسسة الأطلس الكبير وشركاؤها التي تشمل كل من جمعية ميمونة ومؤسسة ذاكرات من أجل المستقبل وجمعية الصويرة-موكادور وجمعية صفرو للفنون متعددة المناهل ومؤسسة مفتاح السعد للرأسمال اللامادي للمغرب، يعمل برنامج ذاكرة الذي أطلقته الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على خلق وتطوير برنامج تشاركي فريد من نوعه يسعى لترسيخ أسس الحفاظ على تاريخ المغرب متعدد الثقافات

The program encourages local communities to capture, preserve, and transmit their collective memories so that they are better equipped to take ownership of the revitalization of their own histories. This introspective, experience-sharing approach among local participants maximizes relationship building, leading to collective actions that improve livelihoods and a deepened discovery of Morocco’s multicultural identity.

ويهدف البرنامج إلى إشراك المجتمعات المحلية في التنقيب عن ذاكرة مجتمعاتها، وحفظ ذلك الموروث، ثم نقله إلى الأجيال الصاعدة لتجهيزها بالآليات والمهارات الضرورية لإعادة إحياء تاريخهم المحلي. وتأتي هذه التجربة، القائمة على الفحص ومشاركة النتائج مع باقي الفعاليات المحلية المشاركة، لتعمل على تعزيز الروابط الجماعية والرقي بها لأبعد الحدود، الأمر الذي سيؤدي لا محالة إلى خلق برامج تساعد على تحسين سبل العيش وتعميق فهم الهوية المغربية متعددة الثقافات

حوارات ومقابلات مع أفراد المجتمع المحلي ووضع الخرائط
Community Dialogues, Interviews, and Mapping

Dakira is dedicated to engaging communities around Morocco in dialogue surrounding Moroccan multiculturalism and conviviality, the collection of memories, histories, and archives, and the mapping of cultural and religious heritage sites.

Over 1,000 people have engaged in this way so far, and we look forward to sharing some of their stories below and in upcoming publications, video capsules, and campaigns.

يكرس برنامج ذاكرة جهوده لإشراك المجتمعات المحلية في جميع أنحاء المغرب في حوار حول التعددية الثقافية والتعايش في المغرب، وجمع ذكريات الماضي والقصص والمحفوظات، ووضع خرائط لمواقع التراث الثقافي والديني.

وقد شارك أزيد من 1000 شخص بهذه الطريقة حتى الآن، ونتطلع إلى مشاركة بعض قصصهم أدناه وفي المنشورات ومقاطع الفيديو والحملات القادمة.

في الصور أعلاه (من اليسار إلى اليمين): منسق برنامج ذاكرة- مؤسسة الأطلس الكبير سي محمد يجري مقابلة في مسقط رأسه بالمنزل. سكان حي الملاح بمدينة صفرو يشاركون في حوار حول جدارية جديدة تجسد التعددية الثقافية التي تتميز بها المدينة (جمعية سما). شباب من حي الملاح بالرباط يحضرون فعالية إفطار وحوار (جمعية ميمونة)؛ وما عيشة، البالغة من العمر 106 سنوات، تشارك ذكريات منزلها (مؤسسة الأطلس الكبير)

Above (Left to Right): HAF-Dakira Coordinator Si Mohammed conducts an interview in his hometown of El Menzel; Sefrou Mellah community members engage in dialogue about a new mural representing the city’s multiculturalism (SAMA); Youth from the Mellah of Rabat attend an Iftar-Dialogue event (Mimouna); and 106-year-old Ma Aicha shares memories of her home (HAF).

إشراك الشباب والمدارس
School and Youth Engagement

The Dakira program has so far engaged about 150 schools and youth clubs and 1,500 children and youth in heritage learning activities and celebrations in five regions of Morocco.

Between April and June alone, 96% of students indicated wanting to continue participating in Dakira club activities, and 90.26% reported an increase in their understanding of the Moroccan identity.

Over the summer, Dakira facilitated cultural and identity exploration activities at a number of summer camps, including in Essaouira and in El Menzel, in the Sefrou province.

وقد أشرك برنامج ذاكرة حوالي 1500 مؤسسة ونادي للشباب في أنشطة تعليمية واحتفالات بالتراث في خمس جهات بالمغرب

خلال الفترة الممتدة بين أبريل ويونيو فقط، عبّر %96 من التلاميذ عن رغبتهم في الاستمرار في المشاركة في أنشطة نوادي برنامج ذاكرة، كما أفاد %90.26 منهم بزيادة فهمهم للهوية المغربية

وخلال فصل الصيف، نظم برنامج ذاكرة أنشطة ثقافة لاستكشاف الهوية في عدد من المخيمات الصيفية، بما في ذلك بمدينة الصويرة والمنزل بإقليم صفرو

في الصور أعلاه (من اليسار إلى اليمين): أطفال يؤدون مسرحية عن تاريخ صفرو المتعدد الثقافات (جمعية سما). طلاب يزورون مواقع التراث الثقافي بمدينة تزنيت (مؤسسة الأطلس الكبير)، طفلة ترسم اسمها خلال نشاط الخط العربي (مؤسسة الأطلس الكبير)؛ أطفال يؤدون مشهدا مسرحيا (جمعية الصويرة موكادور)؛ طلاب خلال رحلة ميدانية إلى مدينة الصويرة (جمعية ميمونة)

Above (Left to Right): Children perform a play about Sefrou’s multicultural history (SAMA); students visit cultural heritage sites in Tiznit (HAF), a child draws her name during a calligraphy activity (HAF); children performing a scene (Essaouira Mogador); and students take a field trip to Essaouira (Mimouna).

بناء قدرات منظمات المجتمع المدني والطلاب والمرشدين السياحيين
Capacity-Building for CSOs, Students, and Tour Guides

Dakira partners are working to enhance the soft and technical skills of diverse Moroccan communities to preserve and map their stories and gain and expand job opportunities in the culture and tourism sectors, thereby promoting social solidarity and livelihoods.

For example, Dakira has held cultural workshops with 284 members of women’s cooperatives on identity discovery, cultural heritage, and local craftship, engaging them to discuss the manifestations of local culture in handicrafts, enhancing economic ties, and developing culturally-based education.

Additionally, last year, 119 tour guides, 147 youth, and 16 Master’s students engaged in courses in Moroccan Jewish heritage and the Hebrew language, an initiative of Association Mimouna in collaboration with the Ministry of Tourism and L’Institut supérieur international de tourisme de Tanger (ISITT), respectively.

The Dakira team is preparing for a series of trainings to transfer documentation and storytelling skills to community members and civil society organizations (CSOs), beginning in the Souss-Massa and Marrakech-Safi regions.

يعمل شركاء برنامج ذاكرة على تعزيز المهارات الشخصية والتقنية لمختلف المجتمعات المحلية المغربية لحفظ قصصهم ورسم خرائطها واكتساب وتوسيع فرص العمل في قطاعي الثقافة والسياحة، وبالتالي تعزيز التضامن الاجتماعي وتحسين سبل العيش

على سبيل المثال، عقد برنامج ذاكرة ورش عمل ثقافية حول استكشاف الهوية، والتراث الثقافي، والحرف المحلية مع 284 عضوة في تعاونيات نسوية قصد إشراكهم في نقاش حول تجليات الثقافة المحلية والحرف اليدوية، وتحسين العلاقات الاقتصادية، وتطوير أدوات تعليمية ثقافية

علاوة على ذلك، شارك في العام الماضي 119 مرشدا سياحيا و147 شابا و16 طالبا من طلاب الماجستير في دورات تعليمية حول التراث اليهودي المغربي واللغة العبرية، وهي مبادرة نظمتها جمعية ميمونة بالتعاون مع وزارة السياحة والمعهد العالي الدولي للسياحة بطنجة (ISITT)

يستعد فريق برنامج ذاكرة لإجراء سلسلة ورش عمل لنقل مهارات التوثيق ورواية القصص إلى أفراد المجتمع المحلي ومنظمات المجتمع المدني، بدءا من منطقتي سوس ماسة ومراكش آسفي

في الصور أعلاه (من اليسار إلى اليمين): المرشدون السياحيون بمنطقة أزرو يزورون دير تومليلين ويتعرفون على تاريخه. طلاب الماجستير بالمعهد العالي الدولي للسياحة المسجلين في تخصص جديد: التراث اليهودي المغربي ( جمعية ميمونة)؛ مرشدون سياحيون يتعلمون العبرية والثقافة اليهودية المغربية (جمعية ميمونة)، شباب يتلقون تدريبا ليصبحوا ميسرين مجتمعيين في صفرو (سما)؛ ومجموعة من النساء تَعرضن أفكارهن للمشاريع المجتمعية ويقيّمن الاحتياجات لإنجازها (مؤسسة الأطلس الكبير)

Above (Left to Right): Azrou-area tour guides visit and learn about the Toumliline monastery; Master’s students from ISITT who are enrolled in a new Moroccan Jewish Heritage concentration (Mimouna); Tour guides learning Hebrew and about the Moroccan Jewish culture (Mimouna), Youth train as community facilitators in Sefrou (SAMA); and women present their ideas for community projects and assess needs to achieve them (HAF).

إعادة تأهيل دير تومليلين
Rehabilitation of the Toumliline Monastery

Dakira partner FMA has been working diligently to preserve and restore the memory and essence of the former Toumliline monastery near Azrou.

Over the last year, community and national stakeholders have been mobilized in the effort to revitalize the space, where International Gatherings once promoted interfaith dialogue.

Read more about the efforts to restore Toumliline below, and stay tuned for upcoming activities.

تعمل مؤسسة ذكريات من أجل المستقبل ، أحد شركاء برنامج ذاكرة، بجد للحفاظ على ذاكرة دير تومليلين واستعادة جوهر، والذي يقع بالقرب من مدينة أزرو

خلال العام الماضي، تمت تعبئة أصحاب المصلحة، على المستوى المحلي والوطني، لإعادة إحياء هذا الفضاء حيث كانت تعقد لقاءات دولية لتعزيز الحوار بين الأديان

اقرأوا المزيد عن الجهود المبذولة لترميم دير تومليلن أدناه، وترقبوا الأنشطة القادمة

في الصور أعلاه (من اليسار إلى اليمين): صورة تظهر “لقاءا دوليا” بتومليلن قبل إغلاقه؛ أطلال الدير السابق؛ أعضاء المجتمع المحلي يساعدون في تنظيف الفضاء؛ شباب من مدينة أزرو يشاركون، بمعية أساتذتهم وأولياء أمورهم، فس ترميم قبور الرهبان البينديكتين؛ ضيوف في زيارة لإحدى المسارات التذكارية التي تم إنشاؤها وتهديمها بموقع الدير بهدف تشجيع السياحة والتعلم الدائم (مؤسسة ذكريات من أجل المستقبل )

Above (Left to Right): A photo exhibits an “International Gathering” at Toumliline when it was operational; Ruins of the former monastery; community members help to clean the facility; youth from Azrou with their teachers and parents participate in the restoration of the graves of the Benedictine monks; guests visit one of several new memorial totems installed and presented at the monastery site for the purpose of ongoing tourism and learning (FMA).

استمر في التمرير وتصفح الأقسام أدناه للحصول على معلومات حول الأنشطة التوعوية والمنشورات وللمشاركة في أولى الحملات التي ينسقها برنامج ذاكرة
For outreach events and publications and to participate in Dakira’s first coordinated campaign, keep scrolling to browse the below sections.

جرى حفل إطلاق برنامج ذاكرة، في أكتوبر 2021، بفضاء بيت الذاكرة بمدينة الصويرة، حيث ألقى كل من القائم بالأعمال لدى السفارة الأمريكية ديفيد غرين ومستشار جلالة الملك محمد السادس السيد أندري أزولاي كلمة بحضور شركاء البرنامج. اقرأ المزيد
The program launch took place in October 2021 at Bayt Dakira in Essaouira, where U.S. Chargé d’Affaires David Green and Advisor to King Mohammed VI, H.E. André Azoulay delivered remarks among program partners. Read more. View photos from the event.
في نوفمبر 2021، حضر أول لقاء للمجتمعات المحلية، بذور الذاكرة، والمنظم في إطار برنامج ذاكرة حول موضوع رواية القصص، عائلات مسلمة محلية، وأعضاء الطائفة اليهودية في مراكش، والمسؤولين المحليين، والقنصل العام للولايات المتحدة لورانس راندولف، ومديرة دار أمريكا ميشيل أوتلو احتفاء بساكنة دوار أقريش وتراثه المحلي. اقرأ المزيد.
In November, Dakira’s first community gathering, Seeds of Memory, brought together local Muslim families, members of the Marrakech Jewish community, local officials, U.S. Consul General Lawrence Randolph, and Director of Dar America Michelle Outlaw in celebration of the Akrich community and its heritage. Read more and view photos.

استكشف شباب أربعة فرق كرة القدم من ملاح فاس والرباط ومراكش والصويرة تراث المغرب متعدد الثقافات وذلك خلال مشاركتهم في بطولة كأس جاكو أزعفراني، والتي نظمتها جمعية ميمونة في فبراير 2022. اقرأ المزيد.
Four youth soccer teams from the Mellahs of Fes, Rabat, Marrakech, and Essaouira explored Morocco’s multicultural heritage during the Jaco Azafrani Cup Tournament, which Mimouna Assoication organized in February 2022. Read more.
في شهر ماي، دشنت مؤسسة ذكريات من أجل المستقبل المسار الذاكراتي لدير تومليلين التاريخي. وقد شهد الموقع ارتفاعاً في عدد الزيارات من 5 إلى أزيد من 100 زيارة شهرياً، كما تم تنظيم تكوين لفائدة مرشدي الرحلات المحليين حول تاريخ الموقع لإدراجه ضمن عروضهم السياحية. اقرأ المزيد.
In May, FMA inaugurated commemorative totems at the historic Toumliline monastery. Visits to the site have increased from 5 to 100+ per month. Local trekking guides have been trained in its history to include the site as part of their tour offerings.

نظمت جمعية ميمونة في شهر ماي، بشراكة مع وزارة السياحة والمعهد العالي الدولي للسياحة بطنجة “L’ISITT”، النسخة الأولى من مهرجان الأكل المغربي اليهودي بطنجة. وقد احتفل المهرجان بالنكهات المختلفة للمطبخ المغربي اليهودي. اقرأ المزيد.
Mimouna Association, with the Ministry of Tourism and L’ISITT, organized the first edition of the Moroccan Jewish Food Festival in Tangier in May. The festival celebrated the various flavors of Moroccan Jewish cuisine. Read more.
في شهر يونيو، نظمت مؤسسة الأطلس الكبير بحضور شركائها مؤتمر“عش تجربة برنامج ذاكرة”. وقد شهد الحدث حضور 160 مشاركا من أصحاب المصلحة من المجتمع المدني والمجتمعات المحلية من جميع أنحاء المغرب من أجل الحفاظ على التراث الثقافي المتنوع للمملكة ونقله للأجيال القادمة.
In June, HAF with all partners organized the Experience Dakira Conference, which gathered 160 civil society and community stakeholders from around Morocco for the preservation and transmission of the Kingdom’s diverse cultural heritage.

Youssra and Ikbale describe what “Dakira” means to them. يسرى وإقبال تصفان ماذا يعني لهما برنامج “ذاكرة

The Experience Dakira conference, held June 8-10, 2022 in Marrakech, showcased everyday storytellers of Morocco’s pluralistic past, exhibited artistic pathways to community dialogue, highlighted commonalities between religious and ethnic groups, and encouraged reflection on the role of youth and women in heritage sustainability. Testimonials and conversations with Dakira partners and participants prompted exploration of traditional and novel methods of preserving Morocco’s multicultural identity through collective community efforts.

The main priority attendees expressed focused on the integration of youth in heritage preservation efforts, from providing tailored education for children to building the capacities of young people to train and work in the culture sector. Other top priorities included elevating women as intergenerational gatekeepers of culture and folklore, expressly through oral storytelling and documentation, as well as establishing a radio network dedicated to the dissemination of Moroccan cultural heritage and exchange of ideas and stories across Morocco’s diverse regions and peoples.

ساهم مؤتمر عش تجربة برنامج ذاكرة، الذي نظم في 8-10 يونيو بمدينة مراكش، في عرض القصص اليومية لرواة ماضي المغرب التعددي، وتقديم مسارات فنية للحوار المجتمعي، وتسليط الضوء على القواسم المشتركة بين المجموعات الدينية والعرقية، والتشجيع على التفكير في دور الشباب والنساء في استدامة التراث. وحثت الشهادات والمحادثات مع شركاء برنامج ذاكرة والمشاركين في المؤتمر على استكشاف الأساليب التقليدية والحديثة للحفاظ على الهوية المغربية متعددة الثقافات من خلال الجهود المجتمعية الجماعية

وتتمثل الأولويات الرئيسية التي عبر عنها الحضور خلال المؤتمر في دمج الشباب في جهود الحفاظ على التراث، من توفير برامج تعليمية مخصصة للأطفال إلى بناء قدرات الشباب على التدريب والعمل في قطاع الثقافة. وقد شملت أولويات أخرى النهوض بدور المرأة باعتبارها ناقلة للثقافة والفولكلور بين الأجيال، من خلال رواية القصص الشفهية والتوثيق، فضلاً عن إنشاء شبكة إذاعية لنشر التراث الثقافي المغربي وتبادل الأفكار والقصص عبر مختلف مناطق

Browse photos | تصفحوا الصور

عرض مقطع إخباري من حفل افتتاح مؤتمر عش تجربة برنامج ذاكرة على موقع M24. إليكم لائحة شاملة لمختلف الإصدارات الصحفية حول المؤتمر

Featured: A news clip from the Opening Ceremony of the Experience Dakira Conference on M24. View the full press list.

ساهم برنامج ذاكرة بفخر في نشر طبعة ربيع 2022 من مجلة تراث وفنون الجنوب المغربي، والتي ركزت على تراث الطائفة اليهودية بالجنوب المغربي.

Dakira proudly supported the publication of the Spring 2022 edition of the Journal of Heritage and Arts of Southern Morocco, which focused on the heritage of Jewish communities from the Moroccan south.

أشرفت مؤسسة ذكريات من أجل المستقبل (FMA) على ترجمة النصوص التي أنتجت بين سنة 1956 و1960 عن لقاءات حول الحوار بين الأديان والتي أجريت بتومليلين إلى اللغة العربية واللغة الأمازيغية، مما سيعزز مشاركة الشباب المغربي في نقاشات مفتوحة حول الحوار بين الأديان. وستستخدم هذه الأدوات الثقافية في حوارات مع المجتمعات المحلية المزمع تنظيمها في خريف 2022 بعدة مناطق في المغرب.

FMA organized the translation to Arabic and Tifinagh of texts produced between 1956 to 1960 on the interfaith dialogues that took place at Toumliline, enabling Moroccan youth to have enhanced access and to discuss the open debates. These cultural tools will be used in community dialogues planned in Fall 2022.

يوسف النويتي
“لم أكن ألخمن أبدا أن اللقاء الذي بدأ صدفة بعد حوار بسيط في السوق – والذي مهد الطريق الحقا لقصة صداقة صادقة تكاد ال تجد لها مثيال – يمكن أن يعلمني دروًسا كبيرة في الحياة كتلك التي اسقيناها من سماع روايات األجداد. اقرأ المزيد.

M’Suud and Mohammed: A Tale of Two FriendsBy Youssef Enouiti

“Who knew that what started with a simple souk interaction — eventually evolving into the story of a friendship nearly lost to history — could glean such large life lessons for me as I listened to my grandfather’s stories?” Keep reading.

Cemeteries Waiting to Be Visited and Remembered | مدافن طالها النسيان فغربها الزمان
By Yossef Ben-MeirCreating and Codifying the Right to Be Remembered | مقترح قانون الحق في تخليد الذكرى
By Yossef Ben-Meir, Emily Oksen, and Kristin O’Donoghue

Tikkun Olam: Preserving the Planet through Cultural Celebrations | تيكون أوالم (“شفاء العالم” بالعبرية): توظيف المناسبات الثقافية للحفاظ على الكوكب
By Ikbale BouzianeLiving Together: Religious Coexistence in Morocco | في ظلال مغرب التعايش الديني
By Mohamed El KadiriAgricultural Development as an Interfaith Bridge in Morocco
By Yossef Ben-Meir, Jacqueline Skalski-Fouts, and Ellen Hernandez, Published in Peace Review

“Trebhu Hna W’iyakum:” Memories of Amizmiz Jewish People
By Ikbale Bouziane

Multiculturalism in Sefrou
By Amal Mansouri

Reconnecting with My Roots through Storytelling
By Soukaina Kherdioui

Cemetery of Tiznit
By Oumaima Khalil Elfanne

Cultivating Stewards of Cultural and Environmental Heritage
By Jamal Maghiouzi

Meeting at the Synagogue in Gueliz, Marrakech
By Mohammed Chadli

Read more from Dakira | اقرأ المزيد من برنامج ذاكرة

What does “Tameghrabit,” or “Moroccanness,” mean to you? We have been asking and reflecting on this question and the way Moroccan people are answering it.

Here are two ways you can join us in furthering the discussion among Moroccans everywhere, regardless of age, ethnicity, or faith tradition:

1. Contribute your idea of #Tameghrabit for Dakira to use in the ongoing campaign by sharing a short video or quote with us.

2. Share the above video and ask the question to your friends, family, students, and colleagues on social media or during in-person activities. Encourage them to also contribute to the campaign!

ماذا تعني كلمة “تمغربيت” بالنسبة لك؟ سؤال طرحناه على الشعب المغربي

إليك طريقتين يمكنك من خلالهما الانضمام إلينا في تعزيز النقاش حول مفهوم تمغربيت بين جميع المغاربة، بغض النظر عن عمرهم أو انتمائهم العرقي أو الديني

  1. شارك برنامج ذاكرة أفكارك عن Tameghrabit# مغربيت لتستخدم في حملتنا المستمرة من خلال .مشاركة مقطع فيديو قصير أو إقتباس
  2. شارك الفيديو أعلاه واطرح نفس السؤال على أصدقائك وعائلتك وطلابك وزملائك سواء على وسائل التواصل الاجتماعي أو أثناء الأنشطة المنظمة حضوريا. شجعهم على المشاركة أيضا في الحملة!

Share your response | شاركنا جوابك

“The USAID Dakira program, implemented by the High Atlas Foundation and its vital partners in Morocco, embodies the magnificence of the Kingdom’s past, present, and hopeful future. The memories of the Moroccan people and how they collectively fashion the shared identity and diverse identities of the country not only account for the indelible interconnectivity of the people but are also the basis for their commitment to inclusive participation and shared, sustainable growth.

Dakira enables urban and rural communities around the country to jointly recollect, educate, preserve, and act on cultural heritage. Young people at their places of education, members of women’s cooperatives, citizens of historic neighborhoods, farmers, teachers, and people of all backgrounds are all part of the Dakira experience. They share their stories, learn about their past, embrace Moroccan cultural ethnic and religious expressions, and move forward in solidarity.

This first of a series of ongoing Dakira newsletters presents all the different ways that culture is discovered and celebrated, creating an essential gateway for everyone involved to live empowered lives.”

“يجسد برنامج ذاكرة الذي أطلقته الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، والذي تنفذه مؤسسة الأطلس الكبير وشركاؤها الأساسيون في المغرب، عظمة ماضي المملكة وحاضرها ومستقبلها المفعم بالأمل. إن ذكريات الشعب المغربي وكيفية تشكيله الجماعي للهويته المشتركة والهويات المتنوعة للبلاد لا تمثل فقط ترابط الشعب الذي يستحيل فكه، ولكنها أيضاً أساس التزامه بالمشاركة الشاملة والنمو المشترك والمستدام.

يمكن برنامج ذاكرة المجتمعات المحلية في جميع أنحاء البلاد، بالمدن والبوادي، من التنقيب المشترك عن تراثهم الثقافي وتلقينه للأجيال القادمة والحفاظ عليه وكذا معالجة التحديات التي تواجهه. يعتبر كل الأشخاص من جميع الخلفيات بمن فيهم الشباب، وأعضاء التعاونيات النسائية، وسكان الأحياء التاريخية، والمزارعين، والمعلمين جزء من تجربة برنامج ذاكرة، فهم يشاركون قصصهم، ويتعرفون على ماضيهم، ويكتشفون مختلف المكونات العرقية والدينية الثقافية للمغرب، من أجل المضي قدماً في جو من التضامن.

تقدم هذه النسخة الأولى من الرسائل الإخبارية لبرنامج ذاكرة مختلف الطرق التي يتم من خلالها التعرف على الثقافة والاحتفاء بها، مما يفتح المجال أمام تمكين جميع المنخرطين في هذه الرحلة الاستكشافية للظفر بحياة كريمة”.

Female students in traditional Soussi Amazigh dress take part in a community celebration and exhibition of local cultural heritage at their school in Rasmouka, a rural commune in the Tiznit province. The event was organized as part of the Dakira program in partnership with the communal school of Rasmouka, the Provincial Direction of Tiznit, the rural commune, the Amlen women’s cooperative, and the Center for the Preservation of the Memory of Rasmouka with an estimated 250 children. طالبات يرتدين الزي التقليدي الأمازيغي السوسي خلال مشاركتهن في احتفال محلي ومعرض للتراث الثقافي المحلي احتضنته مؤسستهم بالجماعة القروية رسموكة، إقليم تزنيت. وقد نظم هذا الحدث في إطار برنامج ذاكرة بشراكة مع المدرسة الجماعاتية برسموكة، والمديرية الإقليمية تزنيت، والجماعة القروية، والتعاونية النسوية أملن، ومركز الحفاظ على ذاكرة رسموكة، حيث شهدت التظاهرة مشاركة ما يقارب 250 طفلا

In March, HAF with local partners conducted an identity and empowerment workshop with women at Dar Souiri in Essaouira as part of Dakira. One participant remarked: “My aunt used to have a Jewish friend who was a tailor. She told me that her friend would always teach the craft to young Muslim girls for free. It’s such a heartwarming story that reflects the interfaith solidarity and coexistence that marked that era.” Photo: Amal Mansouri/HAF

في إطار برنامج ذاكرة، نظمت مؤسسة الأطلس الكبير خلال شهر مارس وبتعاون مع شركاء محليين ورشة حول الهوية وتمكين النساء بدار الصويري بمدينة الصويرة. صرحت إحدى المشاركات: “كان لعمتي صديقة يهودي تشتغل خياطة. أخبرتني أن صديقتها كانت دائماً تعلم هذه الحرفة للفتيات المسلمات الصغيرات مجاناً. إنها قصة تثلج الصدر وتعكس التضامن والتعايش بين الأديان اللذين ميزا تلك الحقبة”. صورة بعدسة: أمل المنصوري/مؤسسة الأطلس الكبير

During the Experience Dakira Conference, a local tour guide takes a group of conference participants throughout the Mellah, or historic Jewish quarter, of Marrakech. The guide had previously participated in classes, along with 177 other guides from various cities, to learn the Hebrew language and about Moroccan Jewish heritage in order to create and deliver Jewish heritage tours. Classes are implemented by Association Mimouna in partnership with the Moroccan Ministry of Tourism as part of Dakira.

خلال مؤتمر عش تجربة ذاكرة، قام مرشد سياحي محلي بجولة بحي الملاح بمدينة مراكش مع مجموعة من المشاركين في المؤتمر. وكان المرشد قد شارك مسبقاً، إلى جانب 177مرشداً آخر من مختلف المدن المغربية، في دروس تعلم اللغة العبرية والتراث اليهودي المغربي من أجل تطوير وتوفير جولات حول التراث اليهودي بالمغرب. وتشرف جمعية ميمونة على تنفيذ الدروس بشراكة مع وزارة السياحة المغربية، وذلك في إطار برنامج ذاكرة